ينتظر قائد الفريق الأول لكرة القدم بالنادي الأهلي حسام البدري جلسة الصلح التي سوف تجمعه بالجهاز الفني للمنتخب الوطني بقيادة الارجنتيني هيكتور كوبر برعاية رئيس الإتحاد المصري هاني ابو ريدة وذلك خلال الايام القليلة المقبلة .


و كان هاني أبو ريدة قد طلب من حسام غالي التراجع و عدم إعلان قرار الاعتزال دولياً لحين عقد جلسة للصلح بينه و بين الجهاز الخاص بالمنتخب .



و من المفترض ان يكون هدف الجلسة الاول هو تصفية الاجواء لإعادة حسام غالي لصفوف المنتخب حال عودته لمستواه ضمن استعدادات المنتخب لمواجهة الكونغو في اولي مباريات التصفيات الافريقية .
ردود الأفعال:

إرسال تعليق

 
للأعلي